البرمجيات القائمة على إدارة المشروع على الانترنت على الشبكة

كل فرد أو شركة ترغب في تنظيم وإدارة مواردها في أكثر الطرق كفاءة. بغض النظر عن المنهجية المتبعة من قبل الشركة أو مديري المشاريع، يجب النظر بعناية في الكلية للمشروع الهدف، خط الوقت والتكلفة ومسؤوليات جميع المشاركين. للوفاء بهذه المتطلبات، مدير المشروع في كثير من الأحيان تأخذ مساعدة من أنظمة إدارة المشاريع المختلفة.

عادة ما تكون جيدة برامج إدارة المشروع يتضمن جدولة المشاريع ومراقبة التكاليف، وإدارة الميزانية، وتخصيص الموارد، والبرمجيات التعاون، والوقت تتبع البرمجيات والاتصالات التي تستخدم للتعامل مع تعقيدات المشاريع الكبيرة. وفي الوقت نفسه، ينبغي أيضا أن تكون برامج إدارة المشروع بسيطة وفعالة وبأسعار معقولة. يجب ان تكون مساحة مشتركة حيث يمكن للناس مناقشة، والعمل والتواصل والتعاون مع العملاء والزملاء وأعضاء الفريق الآخرين من دون أي متاعب.

بعض الشركات تستخدم تطبيقات سطح المكتب لإدارة المشاريع في حين يفضل البعض الاخر أن يكون النظام القائم على شبكة الانترنت.

لا يوجد على شبكة الإنترنت نظام إدارة المشروع ليتم تثبيتها، أو تنزيلها على جهاز كمبيوتر معين، كما هو الحال على الانترنت. في هذه الطريقة، فإنه يمكن الوصول إليها من أي مكان شريطة أن يكون لديك اتصال بالإنترنت. ليست هناك حاجة للذهاب من خلال العملية برمتها من تثبيت البرنامج على كل كمبيوتر مؤسستك، مما يوفر المال وكذلك الوقت. ليس فقط التحديثات يمكن أن يتم بسرعة وبسهولة ولكن أيضا هناك حاجة إلى أي تكوين خاص أو التغييرات على أجهزة الكمبيوتر الشخصية.

وعلاوة على ذلك، يتم الاحتفاظ المشاريع عبر الإنترنت في منشأة لتخزين بيانات مركزية حيث يمكن لعدة مستخدمين الوصول إليها من مواقع مختلفة. يساعد نظام أفضل على شبكة الإنترنت أيضا على التفاعل على الانترنت مع العملاء وكذلك أعضاء الفريق الآخرين وحتى يحفظ كل التفاعلات التي يمكن الإشارة أي وقت. وهكذا العديد من أنظمة إدارة المشاريع غالبا ما تشير إلى وأدوات التعاون. مع الموظفين برامج التعاون أو وكلاء تقع في مواقع مختلفة، على الطريق أو حتى في الخارج، وكلها لها إمكانية الوصول المباشر إلى الحالي فضلا عن أحدث المعلومات. كما أنها متكاملة تماما مع رسائل البريد الإلكتروني بحيث يمكن للعملاء الخاص بك لم يكن لديك لتسجيل الدخول إلى الموقع للتعاون معكم، وبالتالي حل متعددة الصداع إدارة المشروع الخاص بك. ومن المتوقع أن توفر المعلومات لمختلف أصحاب المصلحة، ويمكن استخدامها لقياس وتبرير مستوى الجهود المطلوبة لإنجاز المشروع (ق).

من خلال هذا النظام إدارة يمكنك تعيين المهام لجميع أعضاء الفريق، ويمكن الحفاظ على الاختيار على أدائها. كما يمكنك أيضا إنشاء التقارير الأسبوعية واليومية والشهرية للتخصيص على أساس معايير مختلفة تساعد في اتخاذ القرارات. برنامج تتبع الوقت وبرامج إدارة المشروع يجب أن توفر ميزات تتبع الجودة بما في ذلك القدرة على تتبع الموظفين والمشاريع والنفقات والفواتير، والعملاء وأكثر من ذلك. يمكن لأصحاب الأعمال والمديرين لديهم المعلومات اللازمة لإدارة موظفيها.

هذا يدل على أن نظام إدارة أصبحت جزءا لا يتجزأ من مخزون الشركة. فإنه يساعدك على دمج، ومراقبة جميع العمليات، والمهام الواردة في المشروع الخاص بك. الوقت المناسب تتبع البرمجيات، والبرمجيات التعاون أو برامج إدارة المشروع قد يكون أفضل استثمار قمت بإجراء لشركتك.